Logo of lobnanuna

سرقة أموال المودعين ومحاسبة واضع القرار اللعين

ما تشهده المصارف من اشكالات يومية مع المواطنين هي ليست لأجل الاشكالات ولم يذكر ان حصل أشكال واحد في ما مضى بل كنا نتغنى بالرقي في المصارف التي لدينا حتى من يدخل المصرف للمرة الأولى ببساطته يدخل وكأنه يدخل قصر. ولكن الذي يحصل اليوم هو خارج عن مألوف ما تعودنا عليه أو بالأحرى قانونيا غير مسموح وأخلاقيا ليس مقبول ما جعل الناس تتصرف بهذه الطريقة؟ سياسة حاكمية جلعت المواطن الذي يطالب بحقه يهان. ومواطن يطالب بماله لتسديد مستحقات عليه وهناك من يطالبه بها لا يستطيع الحصول على ماله كي يسدد المتوجبات التي هي أيضا للناس الذين لهم حق عليه. كل الدول تمر بأزمات ولكن التصرف والحكمة بمعالجة الأزمة بأقل خسائر لا تعقيدها ومفاقمتها. ليس مسموحا أن تدخل أمرأة للمصرف لتسحب 500دولار لأجل شراء دواء ولا تحصل عليهم وهم حقها وتذرف الدموع أمام تماسيح المصرف. وليس مقبولا ان يدخل عجوز ويهان لأجل قرار من حاكم مصرف لبنان. من المعيب جدا أن يدخل ضابط ويقبض مرتبه على دفعات وهو القابع على الطرقات من بداية الازمات يا حاكم مصرف لبنان وهنا سوف أسأل اكثر من سؤال.لماذا الحاكم يقبض مرتبه العالي جدا دفعة واحدة والضابط الذي يحمل دمه على كفه على دفعات؟؟ ولماذا دائما يذكرنا الحاكم ان سعر الدولار 1515وفي السوق لم يقيم احد لك اعتبار والدولار ناهز ال 2250هل ستفاجئ الجميع أيها الحاكم استنادا إلى قرارك بسعر الدولار وتقول من يريد أمواله يذهب إلى المصرف ويأخذها باليرة اللبنانية وعلى سعر المصرف؟؟ فيكون المواطن قد سرق ثلاث مرات مرة من المصرف ومرة من الصرافين ومرة من قرارات حاكمية فاشلة. اذا لم يكن هذا. أين أموال المودعين ولماذا تزلون المواطنين هل الأموال صرفت على المشاريع ام سرقت ام هربت. وأين احتياط لبنان من الذهب أم أيضا رهن الذهب أم هرب أم سرق. من المعيب الأستمرار بهذا الأمر أيها الحاكم عالج وضع المودعين قبل أن تقفل المصارف تجنبا للأشكالات او تجراء على قول الحقيقة وضع اللوم على من تريد لكن المهم أن نعرف أين أموال المودعين المحجوزة؟؟ أو المسروق؟؟ أو المصروفة على مشاريع وهمية على أمل وصول أموال سدر فلا الأموال أتت ولا أموال المودعين بقيت وما زلتم عن الحل ساهون؟؟ بقلم الناشط السياسي والأجتماعي نضال عيسى 🇱🇧
المصدر : admin
المرسل : Maya chahine
منذ 1 سنة 9 شهر 2 أسبوع 5 يوم 9 س 17 د 51 ث