Logo of lobnanuna

قصة صادمة … أم تكتشف أن عروس ابنها هي ابنتها المفقودة منذ سنوات

قد تبدو قصة خيالية أقرب إلى الأفلام الهندية القديمة، والتي يمكن أن يعيش فيها بطل الفيلم بعد موته أو غيرها من القصص التي تقترب من الخرافة عن الحقيقة، لتقترن قصة أم صينية بأحداث تلك الأفلام القريبة من الخيال.

اكتشفت سيدة في “سوتشو” في مقاطعة “جيانجسو” الصينية، أن عروس ابنها هي ابنتها المفقودة منذ زمن طويل، بسبب الوحمة الموجودة على يدها.

وأفادت العديد من التقارير الصادرة عن وسائل الإعلام الصينية أن السيدة توجهت لوالدي العروس وسألتهما بشكل مباشر هل العروس ابنتهما البيولوجية أم تبنياها منذ أكثر من 20 عاما؟ وشعر الوالدان بالصدمة لأنهما كانا يبقيان هذا الأمر سرا عن الجميع، ولكنهما كشفا أنهما عثرا على الفتاة على جانب الطريق وقررا أخذها وتربيتها منذ ذلك الحين. وفقا لموقع “بوابة الأخبار”.

وفور كشف الحقيقة أجهشت العروس في البكاء الشديد للقائها والدتها بعد هذه السنوات الطويلة، وأعربت عن سعادتها لتعرفها على والدتها البيولوجية، حيث كانت يائسة في العثور على أسرتها الأصلية يوماً ما.

المصدر : arabic.sputniknews
المرسل : news lobnanuna
منذ 5 يوم 7 س 47 د 2 ث