Logo of lobnanuna

سلامة يستمع إلى هموم الاتحاد العمالي ومطالبه: المشكلات تستدعي أولاً الإسراع في تشكيل حكومة فوراً

استقبل حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وفداً من الاتحاد العمالي العام برئاسة بشارة الأسمر ضمّ نائب الرئيس حسن فقيه، وعضو هيئة المكتب أكرم عربي، ورئيس نقابة موظفي الضمان الاجتماعي، ورئيس وأمين سر نقابة موظفي الجامعة الأميركية.

وبحسب بيان الاتحاد، "وضع الوفد الحاكم بواقع رفض بعض المصارف من دون أي حق قانوني فتح حسابات جديدة للموظفين في القطاعين الخاص والعام، وكذلك رفض تطبيق آلية تحويل الرواتب من الدولار الى الليرة اللبنانية وفق سعر المنصّة في عدد من المؤسسات وخصوصاً منها موظفي وعمال «الجامعة الأميركية في بيروت» ومستشفى «أوتيل ديو» الذين يتقاضون جزءاً من أجورهم بالدولار الأميركي. فضلاً عن رفض توطين رواتب موظفين جدد في القطاع الخاص والعام".

أضاف البيان: "وطالب الوفد الحاكم بدفع تعويضات المضمونين بحسب سعر صرف المنصّة تعويضاً لهم عن الخسارة الكبيرة الناتجة عن انهيار سعر صرف الليرة اللبنانية. وطالبه أيضاً بالتدخل لدى المصارف لوقف عمليات صرف الموظفين في المصارف، وإعادة الأموال التي خرجت من لبنان، وعدم القبول برفع الدعم حتى إقرار خطط بديلة تريح المواطنين.

وردّ الحاكم أنّ هذه المشكلات تستدعي أولاً الإسراع في تشكيل حكومة جديدة فوراً، وأنّ رفع الدعم مرتبط بقانون يصدر عن مجلس النواب، كما أشار الى أنّ فتح الحسابات الجديدة هو حق للمواطن وأنه سيبلّغ المصارف بهذا الموضوع، كما أنّ تحويل تعويضات نهاية الخدمة على سعر المنصّة يرتّب أعباءً مالية تفترض بحثها مع وزير المال.

وأفاد الحاكم بأنّ المصرف المركزي يسعى من خلال تطبيق التعميم 154 إلى التمكّن من إعادة تكوين احتياطات المصارف بنسبة 3% مما يساعد على حل موضوع الملاءة المالية وكذلك إعادة 30% من الأموال التي خرجت من لبنان منذ العام 2017.

أما في ما يتعلق بموضوع الدولار الطالبي فهو من مسؤولية المصارف التي لم تتقيّد بالقانون 193 الصادر عن المجلس النيابي مؤخراً".

واتُفق على استمرار التواصل لمتابعة هذه القضايا.
المصدر : المركزية
المرسل : news lobnanuna
منذ 1 شهر 2 أسبوع 3 يوم 20 س 37 د 2 ث