Logo of lobnanuna

أزمة المحروقات تدمر المزارعين والصناعيين في البقاع


هل المقصود تدمير البشر بعد أن دمروا أقتصادنا وعملتنا.
هل يريدون أفقار المزارع والصناعي أيضا" حتى تكتمل مشهدية الذل؟
ما حصل اليوم في البقاع ينذر بكارثة زراعية وصناعية وصحية كبيرة سوف تجعل من الكثيرين يقفلون مصالحهم التي تضم مئات العمال وسوف يشكل ذلك كارثة إجتماعية تضاف إلى يوميات القهر والفقر والذل 
أزمة المحروقات أجبرت شركة كهرباء زحلة على فصل التغذية عن المنطقة الصناعية في تعنايل في البقاع الأوسط ولن تستطيع اعطائهم الكهرباء بس شح هذه المادة؟
ولكن هذا القرار سوف يكون كارثيا" على الصناعيين وعلى المستشفيات الذين هم بأمس الحاجة للكهرباء للأستمرار في عملهم خصوصا" الذين يملكون برادات كبيرة لتخزين المنتوجات الزراعية الضخمة التي تخزن بهذه البرادات ومثال على حجم هذه الكارثة يقول أحد أصحاب هذه البرادات الحديثة (ماذا نفعل بموسم البطاطا اليوم؟ وأين سنضعه إذا أقفلت هذه البرادات بسبب أزمة المحروقات الحل الوحيد هو تلف هذه المزروعات ورميها على الطرقات)
هذه الأزمة الجديدة في المنطقة الصناعية في تعنايل وما تحويه هذه المنطقة من معامل وبرادات ومؤسسات صناعية وصحية مثل المستشفيات الموجدة في نطاقها سوف تعاني الكثير من المشكلات وحتما" سوف تجبر الكثيرين التوقف عن العمل وتشريد آلاف العمال بسبب هذا القرار التي اتخذته شركة كهرباء زحلة 
وهنا على وزارة الطاقة ووزارة الصناعة التحرك السريع لمعالجة هذا الأمر قبل وقوع الكارثة والعمل على تأمين مادة المازرت لهذه المعامل والمصانع قبل أن ينفذ مخزون تلك المعامل وتتلف المزروعات المخزنة وتقع الكارثة التي لن يستطيع أحد الصمود بوجه مزارع ضاع تعبه بسبب فقدان هذه المادة والتي كانت السبب بخسارته لموسمه 
أسرعوا بأيجاد الحلول وتواصلوا مع الشركة المعنية واعملوا على تجنب هذه الكارثة حتى لو اجبرتم أصحاب تلك المصانع ان يدفعوا ثمن المحروقات لن يرفضوا ذلك شرط تأمين هذه المادة بكميات تكفيهم لمدة محددة يعمل من خلالها على دراسة سبل الاستمرارية َ
وعلى الدولة بكل أجهزتها وعلى رأسها رئاسة الحكومة ان تعمل على تجنيب البقاع هذه الكارثة التي هي بمثابة تدمير البشر بعد أن دمر لبنان أقتصاديا
أعملوا لرفع الظلم عن هذه المنطقة قبل فوات الأوان
اللهم اني بلغت؟؟

بقلم الكاتب نضال عيسى
المصدر : admin
المرسل : news lobnanuna
منذ 2 أسبوع 6 يوم 5 س 37 د 52 ث