Logo of lobnanuna

بعد إدانته بالاتجار بالجنس والابتزاز.. “يوتيوب” يحذف القناتين الرسميتين للنجم “آر كيلي”

اعلن موقع “يوتيوب” التابع لشركة “ألفابت” انه حذف قناتي المغني “آر كيلي” من منصته بعد إدانة الفنان الأمريكي الأسبوع الماضي بتهمة الاتجار بالجنس والابتزاز.

وأدانت محكمة اتحادية كيلي في سبتمبر الماضي بتهمة الاتجار في الجنس، حيث وجه له الادعاء تهمة استغلال شهرته على مدى 25 عاما لإغواء النساء والفتيات القاصرات لممارسة الجنس.

ويخشى موقع “يوتيوب”، أكبر موقع فيديو في العالم ومنصة مؤثرة للغاية في صناعة الموسيقى، أن تؤدي إجراءات كيلي إلى إلحاق الضرر بالثقة بين مستخدمي الشركة ومنشئيها، وفقا لمتحدث رسمي.

وأكد المتحدث على أن المغني لن يتسنى له إنشاء أي قنوات مجددا على “يوتيوب”.

لكن قائمة بأغانيه لا تزال متاحة على “يوتيوب ميوزيك”، خدمة البث الصوتي التابعة لـ”يوتيوب”، كما لا تزال مقاطعه المصورة التي نشرها مستخدمون آخرون على “يوتيوب” متاحة على الموقع.

ونشرت حملة “ميوت آر كيلي”، التي أسستها امرأتان في 2017 بهدف حذف موسيقى المغني من على منصات البث، تغريدة على “تويتر” ناشدت فيها بقية خدمات البث الموسيقية أن تحذو حذو “يوتيوب” قائلة: “يوتيوب ميوزيك، يو تو، سبوتيفاي، أبل ميوزيك، أمازون ميوزيك، نحن في انتظاركم”.

واختفت أعمال كيلي إلى حد كبير من الإذاعات، لكنها لا تزال متاحة على منصات البث.

وكان كيلي أحد أكثر الفنانين نجاحا تجاريا في التسعينيات والعقد الأول من القرن الحادي والعشرين، حيث حقق نجاحات مثل “Ignition” و “I Believe I Can Fly”. فباع أكثر من 40 مليون ألبوم.

ويواجه كيلي السجن عشرة أعوام على الأقل وقد تصل عقوبته إلى السجن مدى الحياة عند النطق بالحكم عليه في الرابع من مايو 2022.
المصدر : admin
المرسل : news lobnanuna
منذ 2 شهر 2 يوم 6 س 17 د 33 ث