Logo of lobnanuna

فرنسي يشوه وجهه ويقطع أصابعه ليشبه الكائنات الفضائية

قام شاب فرنسي بإجراء العديد من العمليات التجميلية الخطيرة ليتحول إلى “كائن فضائي”، فقام بتشويه ملامح وجهه وقطع أصابعه.

وقام أنتوني لوفريدو، البالغ من العمر 33 عامًا، بتغطية جسده ووجهه أيضًا بالوشم ليجعل نفسه يبدو وكأنه كائن فضائي حقيقي، بحسب ما ذكرت صحيفة “mirror” البريطانية.

نشر “أنتوني” عبر حسابه الرسمي على تطبيق “إنستغرام” العديد من الصور لنتائج عملياته الجراحية المرعبة.


كما خضع الشاب الفرنسي سابقًا لعملية جراحية من أجل إزالة أذنيه، كما أنه خاطر بشق لسانه، عبر قطع العضو العضلي إلى قسمين بمشرط.

وأثار الشاب ردود أفعال متباينة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد عملية قطعه لأصابعه، وكتب أحد المغردين المعجبين بلوفريدو: “مزعج ورائع في نفس الوقت. لا أعتقد أنني يمكن أن أفعل ذلك”.

وانتقد مغرد آخر بالقول: “عدم احترام صارخ، 100% سيندم هذا الشخص في نهاية المطاف”.

المصدر : admin
المرسل : news lobnanuna
منذ 1 أسبوع 3 يوم 5 س 21 د 40 ث