Logo of lobnanuna

بولندا: المجتمع الدولي سيجبر روسيا على دفع تعويض لأوكرانيا

اعتبر الرئيس البولندي “أندريه دودا” أنّ روسيا ستضطر إلى دفع تعويض لأوكرانيا نتيجة غزوها العسكري المستمر منذ 24 شباط.

وفي حديث للصحفيين قال: “نعتقد بشدة أن المجتمع الدولي… سيجبر روسيا على دفع تعويض لمجرد استعادة ما دمر في أوكرانيا”.

وأدلى السياسيون البولنديون مؤخرًا بتصريحات صاخبة مناهضة لروسيا أكثر من مرة على خلفية العمليات الروسية العسكرية.

وذكرت وزارة الخارجية الروسية أن بولندا تعمل على تدمير العلاقات مع روسيا.

ووفقًا لنائب رئيس مجلس الأمن الروسي، دميتري ميدفيديف، فإن بولندا تنتهج سياسة موالية لأميركا ومعارضة لروسيا منذ عشر سنوات، وأن مثل هذا المسار ليس سوى حماقة سياسية.

كما نصح الأوكرانيين “بعدم الانغماس في أحلام عبثية بعد تصريحات دودا، حيث لن يكون هناك المزيد من الحدود بين كييف ووارسو، لأن مهمة البولنديين هي استعادة الأراضي التاريخية، ونتيجة لذلك ستفقد أوكرانيا دولتها”.

وفي وقت سابق، هاجم محتجون مؤيدون لأوكرانيا السفير الروسي في وارسو، “سيرغي أندرييف”، أثناء وضع الورود على ضريح الجنود السوفيت إحياء لذكرى يوم النصر على النازية، وتم إلقاء شراب باللون الأحمر عليه.

ومنع حشد من المحتجين السفير الروسي من دخول المقبرة، وقاموا بالتلويح بالعلم الاوكراني امامه، ونادوه بالفاشي قبل ان يبدأوا برشقه ببعض الأغراض.

وبولندا- التي لديها تاريخ دموي طويل مع روسيا السوفييتية- تدعم اوكرانيا منذ الايام الاولى للحرب، ما وضعها في مرمى تهديدات الكرملين.

ورغم التهديدات، واصلت الحكومة البولندية امداد أوكرانيا بالأسلحة لدعم القوات الاوكرانية المسلحة.

وتعليقا على حادثة مواجهة السفير الروسي في بولندا، قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية على تيليغرام : “مرة جديدة، تعرّت وجوه مؤيدي النازية الجديدة، وهي دموية”.

المصدر : admin
المرسل : news lobnanuna
منذ 4 يوم 13 س 16 د 40 ث